آخر الأخبار
مفتي العسكر الذي حكم بالإعدام علي الأبرياء : نسبة الإلحاد زادت أثناء حكم الإخوان الفاشلين لأنهم شوهوا الدين ..... خالد الجندي ينتفض ضد "يوسف زيدان" بعد سبه ل "عرابي" ووصفه له بالفأر" كلامك مايتسكتش عليه والسيسي لازم يرد لأن السكوت جريمة"....... مدافع الزمالك السابق لمنتقدي "تريكه" انتم ناس واطيه ، انتم نسيتم تريكه فرح مصر قد ايه !! دلوقتي تريكه اصبح مش كويس!!! أحمد موسى": ارموا جثث الاخوان الإرهابيين والدواعش للكلاب في الشوارع !! ومعارضون يردون عليه بأقوي رد!!! استخفاف بعقول الشعب ||رجل السيسي الأكبر"مميش "يدعوا الشعب الي الصبر علي السيسي لأنه سيعجل اقتصاد مصر أقوي اقتصاد !!!!! الديلي الأمريكي : يكشف خطة القبض علي محمدبن زايد ووزير دفاعه لتورطهم في جرائم حرب ويكشف سر الحمله الدوليه ضدهم .... رجل الجيش السابق يكشف سر انهيار جيش السيسي في العريش ، ويكشف كارثه كبري !!! هشتاج #مش_عايزينك يتصدر تويتر ردًا على الحملات الممنهجة التي تقودها صحف النظام، واللجان الإلكترونية بحملة علشان نبنيها .. دماء المسلمين في افريقيا الوسطي تفضح العالم .. ميليشيات الإرهاب المسيحي تقتل 25 مسلما داخل مسجد ..ولا يعتبره العالم جريمة ارهابية .. لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان تزور سجن برج العرب: السجناء سعداء بالإقامة في السجن ولا صحة لدعاوى الإهمال..شاهد بنفسك ..

التايمز البريطانية تفضح خطوات تطبيع السعودية مع إسرائيل ..

الاثنين 19 يونيو 2017 - 09:55 صباحاً
اسرائيل والتطبيع مع السعودية معقل الاسلام

اسرائيل والتطبيع مع السعودية معقل الاسلام

 
في تقرير خطير تكشفت صحيفة تايمز البريطانية  سعي المملكة للتطبيع مع إسرائيل وإقامة علاقات اقتصادية المقال ينبه الي مخاطر تلك العلاقة 
التقرير يصف تلك  الخطوة بالدرامية والتي ستضع إسرائيل في الطريق لتطبيع علاقاتها مع "معقل الإسلام وحارسة المشاعر الإسلامية المقدسة".
ونقلت الصحيفة عن مصادر عربية وأميركية أن العلاقات بين الطرفين ستبدأ صغيرة الحجم تسمح للأعمال الإسرائيلية بالعمل في الخليج، على سبيل المثال السماح لشركة العال للخطوط الجوية الإسرائيلية بعبور الأجواء السعودية.
و إن مثل هذا التقدم في العلاقات سيعزز التحالف بين الدولتين المعاديتين لإيران، ويغيّر من ديناميات كثير من النزاعات التي تزعزع استقرار الشرق الأوسط.
وفسر التقرير حصار قطر بان احتمالات التقارب بين السعودية وإسرائيل ربما يفسر جزئيا فرض المملكة وحلفائها حصارا شاملا على قطر، وذلك للضغط على الدوحة للتخلي عن دعمها لحركة المقاومة الإسلامية (حماس).
ومع ذلك، نسب التقرير لمصادر مقربة من السعودية نفيها فكرة تحسين العلاقات بينها وإسرائيل، ووصفها لهذه الفكرة بأنها مجرد "تفكير راغب" من قبل البيت الأبيض الحريص على إظهار نتائج فورية لزيارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب الأخيرة للرياض وتل أبيب. فقد تفاخر ترمب من قبل بأن إدارته قادرة على التوصل لتسوية في الشرق الأوسط عجز عنها جميع أسلافه.
وأصبحت هذه القضية -بحسب الصحيفة- مصدر جدل في البيت الأبيض، فكبير مبعوثي الرئيس الأميركي للمنطقة جاسون غرينبلات يتبنى نهجا محافظا لعملية السلام، بأن يسعى لإغراء الإسرائيليين والفلسطينيين للعودة إلى المحادثات، لكنه تشاجر مع جاريد كوشنير زوج ابنة ترمب الذي أصبح صديقا مقربا من ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.
 
وأوضح التقرير أن محمد بن سلمان وكوشنير بحثا نهجا "من الخارج للداخل" تقوم فيه دول الخليج بتحسين علاقاتها مع إسرائيل كمقدمة لاتفاق سلام والاعتراف الكامل بإسرائيل من قبل جميع الدول العربية.
وقال إن الفلسطينيين غاضبون من هذه الفكرة ويخشون أن يتم تطبيع العلاقات مع إسرائيل مقابل حصولهم على وعد غامض بدولة في المستقبل.
ولفتت الصحيفة الانتباه إلى أن إسرائيل ودول الخليج ظلت تبني روابط أمنية بهدوء مدفوعة بالخوف المشترك من إيران، مشيرة إلى زيارة قام بها وفد سعودي يقوده ضابط كبير متقاعد بالجيش السعودي العام الماضي، وإلى أن كبار المسؤولين الإسرائيليين حريصون على توسيع هذا التحالف.
وأشارت إلى تصريح وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان بأن التعاون في القضايا الاقتصادية أفضل من مكافحة "الإرهاب"، مشيدا بحصار قطر.
ونشرت تايمز أيضا مقالا لمراسلها في الشرق الأوسط مايكل بنيون، يقول فيه إن المحادثات التجارية بين السعودية وإسرائيل تحمل مخاطر كبيرة أهمها إذا لم تقدم إسرائيل تنازلات، فإن إقدام الرياض على هذه الخطوة سيُعتبر من قبل المسلمين خيانة للقضية الفلسطينية، وسيكون من شأن ذلك تشجيع تنظيم الدولة والتنظيمات الإسلامية الأخرى على القول إن حكم آل سعود يفتقر للشرعية.
واختتم بنيون مقاله بأن الانقلاب الدبلوماسي على مقاطعة إسرائيل من قبل دولة تزعم قيادة المسلمين يمكن وبسهولة أن يأتي بنتائج عكسية ضدها، خاصة أنها تواجه تحديات على كل الجبهات تقريبا.
 
 

تعليق الفيس بوك