آخر الأخبار
مفتي العسكر الذي حكم بالإعدام علي الأبرياء : نسبة الإلحاد زادت أثناء حكم الإخوان الفاشلين لأنهم شوهوا الدين ..... خالد الجندي ينتفض ضد "يوسف زيدان" بعد سبه ل "عرابي" ووصفه له بالفأر" كلامك مايتسكتش عليه والسيسي لازم يرد لأن السكوت جريمة"....... مدافع الزمالك السابق لمنتقدي "تريكه" انتم ناس واطيه ، انتم نسيتم تريكه فرح مصر قد ايه !! دلوقتي تريكه اصبح مش كويس!!! أحمد موسى": ارموا جثث الاخوان الإرهابيين والدواعش للكلاب في الشوارع !! ومعارضون يردون عليه بأقوي رد!!! استخفاف بعقول الشعب ||رجل السيسي الأكبر"مميش "يدعوا الشعب الي الصبر علي السيسي لأنه سيعجل اقتصاد مصر أقوي اقتصاد !!!!! الديلي الأمريكي : يكشف خطة القبض علي محمدبن زايد ووزير دفاعه لتورطهم في جرائم حرب ويكشف سر الحمله الدوليه ضدهم .... رجل الجيش السابق يكشف سر انهيار جيش السيسي في العريش ، ويكشف كارثه كبري !!! هشتاج #مش_عايزينك يتصدر تويتر ردًا على الحملات الممنهجة التي تقودها صحف النظام، واللجان الإلكترونية بحملة علشان نبنيها .. دماء المسلمين في افريقيا الوسطي تفضح العالم .. ميليشيات الإرهاب المسيحي تقتل 25 مسلما داخل مسجد ..ولا يعتبره العالم جريمة ارهابية .. لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان تزور سجن برج العرب: السجناء سعداء بالإقامة في السجن ولا صحة لدعاوى الإهمال..شاهد بنفسك ..

حرية بوست تنفرد بنشر حقيقة غضب مملكة سلمان من السيسي وثورة علماء السعودية وفتواهم بخصوص قائد الانقلاب

الخميس 13 أكتوبر 2016 - 02:37 مساءً
الملك والجنرال

الملك والجنرال

لا يعلم الكثيرون أن علماء السعودية لهم يد طولى على حكم المملكة وعلى آل سعود وكلمة العلماء هناك توضع في ميزان الاحترام والتبجيل وربما السمع والطاعة في أمور كثيرة .
 
والخلاف الذي حدث بين مصر والسعودية هو خلاف حقيقي ولكن السياسة الغربية تدخل في حيز رسم العلاقات ذاتها بين الدول العربية وبعضها البعض بما يحقق مصالحها وقد تتضارب التوجهات الغربية فتقع الدول العربية في حيص بيص كما حدث .
 
لكن المشكلة في الداخل السعودي أكبر مما يعتقد البعض من كونها أن مصر قد اتخذت موقفا سياسيا ضد رغبة المملكة وانتهى الأمر ولكن الأمر بالمملكة أعقد من هذا فقد أكدت لنا مصادر خاصة بالسعودية أن بعض كبار العلماء المسموع لهم بقوة في مملكة آل سعود حكموا على السيسي بالكفر تجاه ما أقدم عليه واعتبروا أن القرار الداعم لروسيا هو ضد الدين الاسلامي ويماليء الكفار وأعداء الله وموالاة للكافرين ونصرة لهم على حساب الدين والأمة الاسلامية .
 
والخلاف متعمق بالعل بين السياسة الداعمة من المملكة للسيسي وعدم رغبتها في صدام كامل مع مصر فتستعدي عليها الغرب الذي يدير المنطقة بشكل سافر وبين كبار العلماء بالسعودية  والأيام القادمة ستكشف إلى أين سيصل ذلك الخلاف ، وما إذا كان الملك سلمان يجاري العلماء بعض الشيء في غضبهم من السيسي فيتخذ قرارات ضده ليظهر لهم أنه يعمل بفتواهم ثم يرتد ويعود لسابق عهده بحجة أنه لا قبل له بضغوط الغرب فيلتمسون له العذر كما يحدث كثيرا ...أم لا !!

تعليق الفيس بوك