آخر الأخبار
فضيحه |ناصر يكشف الفضائح الجنسيه للميس الحديدي وهي علي الهواء !!! شاهد الفيديو ناصر يفضح السيسي ويكشف اسم الكومبارس الذي اختاره للترشح امامه بإنتخابات 2018 !! شاهد الفيديو بالفيديو :مفاجأه ||عصام سلطان من داخل محبسه يزلزل اركان السيسي ويطالب الاخوان بالمشاركه في الانتخابات القادمه والفوز علي السيسي !! شاهد الفيديو أحمد شوبير مساويا نفسه بالأسطورة : سأترشح على رئاسة الجبلاية والكرسي في انتظاري كرئاسة الاهلي المحسومة للخطيب ! في بلد الأزهر والاسلام مفتي جمهورية العسكر "النقاب" في مذهبي مكروه ، ولا مانع من مشاهدة الأفلام والمسلسلات ... بالفيديو | ثروت الخرباوي : الاخوان نقلوا أبو تريكة من الترسانة للأهلي وتم تدريبه بالجماعة على يد عصام العريان ! عمرو أديب يطالب الحكومة بزيادة الضريبة على الدخل ل 30 % : فيه دول الضريبة فيها 45 % .. زودوا الضرائب وانا أول واحد هادفع ..! صحفية وبرلمانية معلقة على ورقة علشان نبنيها : السيسي خطف مصر ووداها في ستين داهية وتقديم العسكر له مرة ثانية غباء ! بالفيديو أختلاس 17 مليار جنية فى أحدى شركات البترول مفاجأة كبرى : أمير الكويت طلب من من سلمان لقاء ابن نايف وهدد المملكة بتصرف مزلزل حال عدم حضور تميم للسعودية

أخطر رسالة مسربة لمرشد الجماعة تزلزل الانقلاب : نحن في وضع انتصار لا هزيمة والنصر مع الصبر كما اليسر مع العسر والجماعة ستحكم مصر والعالم الاسلامي .

الجمعة 10 فبراير 2017 - 10:51 صباحاً
د محمد بديع

د محمد بديع

في رسالة مسربة من داخل السجن أرسلها مرشد جماعة الاخوان المسلمين الدكتور محمد بديع ونشرها موقع التنظيم الدولي للجماعة بلندن قال فيها بديع بعد أن طلب منه بعض قيادات الجماعة ابداء الرأي فيما
 
يحدث داخل مصر عامة وداخل جماعة الاخوان خاصة وشرح الوضع فأرسل المرشد رسالة تاريخية تضاف بأحرف من نور لتاريخ الجماعة المضيء .
 
 
حيث قال بديع مزلزلا قلوب الظالمين والفراعنة وأهل الانقلاب جميعا :
 
اعلموا أننا حاليا في وضع الانتصار بكل معانيه فالنصر يا اخواني هو قرين الصبر ولا يأتي النصر إلا مع الصبر تماما كما أن اليسر هو قرين العسر وما من كرب إلا جاء بعده تفريج وسعة .
 
فالنصر مع الصبر والفرج  الكرب .. فنحن نعيش حالة نصر وفرج رغم وجود الصبر والكرب ونعيش حالة اليس رغم وجود العسر .
 
 
وواصل المرشد في رسالته : 
 
انظر إلى قلبك وروحك وإلى قلوب أهلك وإلى قلوب الصالحين في كل بقاع الدنيا ستجدهم ساكنين مطمئنين في يقين لا يقدر على ادخاله القلوب إلا الله عز وجل .
 
انظروا إلى أمنا هاجر وما كان في قلبها من يقين يدفعها إلى العمل الدؤوب والأخذ بالاسباب والتوكل على رب الأسباب وليس إلى التواكل وقالت : 
 
إن الله لن يضيعنا .
 
فهذا هو حسن الظن بالله الذي نتعلمه منها فكانت الجائزة التي تأتي بعد الأخذ بالاسباب فرجا وبركة على الأمة الاسلامية كلها .
 
 
واليوم أيها الاخوة والأخوات : إن الجائزة التي ننتظرها ليست لمصر وحدها بل للعالم الاسلامي أجمع .
 
يقول تعالى :( ياأيها الذين آمنوا  اصبروا وصابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون ) .
 
 
ثم أوصى المرشد بديع في رسالته أفراد الجماعة بالعمل نحو وحدة الصف والالتزام بأوامر القيادات وعدم الاستجابة للبعض من مثيري الفتن .
 
وختم رسالته بالدعاء للجميع من في السجون وخارجها بالثبات على الحق .
 

تعليق الفيس بوك